الْمُبْتَدَأُ وَالْخَبَرُ (1 / 2)

المبتدأ والخبر 
  • المبتدأ والخبر هما العنصران الأساسيان في الجملة الاسمية، وهما مرفوعان دائما.
  • المبتدأ هو الاسم الذي يوضع ليُخبر عنه (يسند إليه)، مثل: العلمُ نافعٌ. (العلمُ: مبتدأ أُخبر عنه بأنه "نافع").
  • الخبر هو ما يخبر به عن المبتدأ ليتمم معنى الجملة، مثل: العلمُ نافعٌ. (نافعٌ: اسم مرفوع خبر للمبتدأ "العلمُ").
أشكال المبتدأ
يأتي المبتدأ: 
  • اسمًا ظاهرًا مثل: زيدٌ كريمٌ. (زيدٌ: مبتدأ، وهو اسم ظاهر).
  • ضميرا مثل: أنْتَ مجتهدٌ (أنت: مبتدأ، وهو ضمير).
(انظر الشرح الأشمل)

Subject and predicate of the nominal sentence:

The Mubtadaالمبتدأ  , subject, and the Khabar خبر , predicate, are the two principal components of the nominal sentence. The Mubtada المبتدأ (the starting term) is the subject of the nominal sentence. The Khabar خبر (the information) is its predicate. They are both in the nominative case Raf'a.

The Moubtada المبتدأ is the one of which the Khabar gives information. Eg : العلمُ نافعٌ

The Khabar الخبر is the information given about the المبتدأ.

The Moubtada
can be:

- a noun like: زيد كريم (زيد) is Moubtada

- a pronoun like: أنت مجتهد (أنت) is Moubtada

المبتدأ والخبر 

 وظيفتهما:
المبتدأ والخبر هما العنصران اللذان يكوّنان جملة اسمية مفيدة.

والمبتدأ في هذه الجملة هو العنصر الذي يتحدث عنه أي يخبر عنه بأمر ما ويسمى المسند إليه، أما الخبر فهو  العنصر الذي يتحدث به ويخبر به عن المبتدأ ويسمى المسند مثل: العلم نافع.

فـ"العلم" هنا مبتدأ وضعه المتكلم ليتحدث عنه ويخبرنا بنفعه، و"نافع" خبر تحدث به المتكلم فأفادنا به عن العلم.

وقد أشار الناظم بقوله "اسم من عوامل سلم لفظية" إلى أن المبتدأ مجرد من العوامل اللفظية، أي أنه ليس في الجملة كلمة تعمل فيه، فهو مرفوع بالابتداء عند جمهور النحاة.

إعرابهما:
يكون المبتدأ والخبر مرفوعين بإحدى علامات الرفع التي تقدم ذكرها مثل: زيدٌ كريمٌ، هذان كتابان، المعلمون مخلصون.

وإذا جاء أحدهما اسما مبنيا أو جملة أو شبه جملة (بالنسبة للخبر) أعرب مبتدأ أو خبرا في محل رفع مثل: هذا رجلٌ، أنت مجتهدٌ، في المكتبة قصصٌ...

أشكال المبتدأ:

الأغلب في شكل المبتدأ أن يكون اسما مفردا ظاهرا مثل: خالدٌ شُجاعٌ، هذه دارٌ، أو اسم ضمير مثل: نحن سعداء. وكما مثل له الناظم: القول يستقبح وهو مفترى.

وقد يأتي المبتدأ جملة (مصدرا مؤولا) مثل قوله تعالى: "وأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ"، أي صيامكم خير لكم.

سل الأستاذ Ask the Teacher
نص Text
فيديو Video
ارفع ملفا Upload a file
اختر ملفا من جهازك
Select the file in your computer
للاستفادة من هذه الخدمة الرجاء الدخول عن طريق Sign in with
مَتْنُ الآجُرُّومِيَّةِ (النَّصُّ الأَصْلِيُّ):
"الْمُبْتَدَأُ: هو الِاسْمُ الْمَرْفُوعُ الْعَارِي عَن الْعَوَامِلِ اللَّفْظِيَّةِ، وَالْخَبَرُ هُوَ الِاسْمُ الْمَرْفُوعُ الْمُسْنَدُ إِلَيْهِ، نَحْوَ قَوْلِكَ: زَيْدٌ قَائِمٌ، وَالزَّيْدَانِ قَائِمَانِ، وَالزَّيْدُونَ قَائِمُونَ. 
والمبتدأ قِسْمَانِ ظَاهِرٌ وَمُضْمَرٌ".
مواد أخرى More