باب الكلام Speech

المقصود بالكلام عند النحاة الكلام الذي يتناوله علم النحو العربي.

ويُشترط فيه كما ذكره الناظم

أن يكون لفظا

واللفظ هو الصوت المؤلف من حروف هجائية مثل: محمد، كتب، في...

أن يكون مركبا

أي مؤلفا من كلمتين أو كلمات ركب بعضها مع بعض مثل: العلم نافع - تعلّم محمدٌ النحوَ.

وقد تحذف بعض هذه الكلمات إذا كان السياق يدل عليها مثل: اكتب (التقدير: اكتب أنت). هل فهمت الدرس؟ نعم. (التقدير: نعم فهمته)

أن يكون مفيدا

أي أن يفيد السامع معنًى تامًّا، مثل: الصِّحّةُ نِعمةٌ.

فلو قال المتكلم مثلا: "الصحّةُ..." وسكت لم يُسمّ قوله هذا كلاما لأنه لم يفد السامع ولم يخبره عن الصحة بشيء، أما إذا قال: "الصحّةُ نعمةٌ" أو "الصحّة تُعين على الإنتاج"، فهذا القول يُعتبر كلاما لأنه جملة مفيدة تامة المعنى

أن يكون موضوعا وفق الأسلوب العربي

أي أن تكون ألفاظه وتراكيبه موضوعة لأداء معان معينة وفق أساليب اللغة العربية في التعبير، لأن النحو العربي لا يتناول اللغات الأخرى

والأقسام التي يُبنى عليها الكلام ويتألف منها ثلاثة هي:

- الاسم

- الفعل
-
الحرف



الموضوع السابق: مقدمة

الدرس التالي: علامات الاسم


​​To help you

In Arabic,النَّحْوُ  , syntax is the branch of linguistics that deals with the Arabic utterance/discourse, الْكَلامُ

Characteristics: an arabic utterance,كَلَامٌ  , must be:
- A pronounced word,
لَفْظٌ , formed of phonemes of the Arabic language
- Composed,
مُرَكَّبٌ , of 2 words at least
- Meaningful,مُفِيدٌ , (meaningful sentence)
- Organized and structured in accordance with the rules of the Arabic language
- Consisting of: nouns, اسم
 , verbs فِعْل  , and particles حَرْفٌ

شروط الكلام عند النحاة
الكلام في اصطلاح النحاة هو الألفاظ المركبة المفيدة فائدة يحسن السكوت عليها.
وقد ذكر الناظم هنا أربعة شروط للكلام الذي يتناوله علم النحو العربي وهي
:

1 - أن يكون لفظا
والمقصود باللفظ الصوت المشتمل على بعض الحروف الهجائية مثل: زيد. فهو صوت اشتمل على حروف الزاي والياء والدال.
 وعلى ذلك فالأصوات التي لا تشتمل على حروف هجائية كأصوات الحيوانات والآلات لا تسمى ألفاظا، ولا تعتبر كلاما.

2 - أن تكون ألفاظه مركبة
أي أن تُركّب الجملة من كلمتين فأكثر تركيبا سليما، مثل
العِلمُ نافِعٌ - خلق اللهُ الإنسان.
وقد يبدو الكلام مؤلفا من كلمة واحدة أحيانا لكننا نلاحظ أن المتكلم حذف بقية الجملة لأنها مفهومة من السياق، فمثلا إذا سألك أحد: هل جاء زيدٌ؟ فأجبته: "نَعَمْ"، فجوابك هذا جملة مؤلفة من كلمات مركبة أصلها: نَعم جاء زيدٌ
. وبناء على هذا الشرط فالألفاظ المبعثرة غير المركبة لا تعتبر كلاما.

3  - أن يكون مفيدا
والمقصود بذلك أن يفيد التركيب معنى تاما يحسن السكوت عليه، فقولنا مثلا: "كتابُ زيدٍ"، لفظ مركب لكنه لا يفيد معنى تاما، حيث يبقى السامع ينتظر أن نخبره عن هذا الكتاب فنقول مثلا: "كتابُ زيدٍ جميلٌ"، وكذلك إذا قلنا "قرَأَ محمدٌ" فسيظل السامع ينتظر أن نحدد له ما الذي قرأه، أما إذا قلنا "قرَأَ محمدٌ الصحيفةَ" مثلا فإن الجملة هنا ستكون مفيدة، ومن ثَم تسمى عند النحاة كلاما
.
وقد تتركب الجملة من عدة كلمات لكنها لا تفيد معنى تاما مثل جملة الشرط "إن يجتهد زيد" لأن المعنى هنا لا يتم إلا بجواب الشرط كأن نقول "إن يجتهد زيد ينجح".

4 - أن يكون موضوعا للفائدة وفق الأسلوب العربي

والمقصود بذلك أن يكون الكلام جاريا على الوضع العربي، لأن الكلمات والتراكيب الأجنبية لا يتناولها النحو العربي لأنها لا تخضع لمعاييره أصلا. وفسر بعض النحاة قول الناظم "قد وُضع" بأنه يعني أن يكون الكلام قد وُضع للفائدة أصلا، أي أن يضع المتكلم كلامه عن وعْي لتأدية المعنى المقصود، وعلى ذلك فلا يعتبر هذيان النائم والمريض كلاما.
والتفسير الأول أوضح وألصق بالمجال النحوي لأن النحو يتناول التراكيب اللغوية السليمة بغض النظر عن قائليها والنيات الصادرة عنها
.

أقسام الكلام

وأقسام الكلام التي يتألف منها ثلاثة هي:
- الاسم وهو ما دل على مسمى مثل: رَجُل، كِتَاب، العِلم، أسد، جبل.
- الفعل وهو ما دل على حدث مرتبط بزمن مثل: جَاءَ، يَكْتُب، انْظُرْ.
- الحرف وهو ما دل على معنى في غيره مثل حروف العطف كالواو، والنفي نحو: لا، والاستفهام نحو: هَلْ. وسنتناول كل قسم من هذه الأقسام في الدروس القادمة إن شاء الله تعالى.

 

من دلالات الكلام
المعنى اللغوي المتداول للكلام هو القول والحديث، ولكنه قد يطلق -خاصّة في الأساليب الأدبية- على أي وسيلة من وسائل التعبير والتواصل، مثل:
- الإشارة كقول الشاعر:   

 إذا كَلَّمَتْنِي بالعُيونِ الفَواتِرِ * رَدَدْتُ عَلَـيْها بالدُّموعِ البَوادِرِ
- ما يُفهم من الحال كقول الشاعر: 

شَكا إِلَيَّ جَمَلِي طولَ السُّرَى * مَهْلاً رُوَيْدًا فَكِلانَـا مُبْتَلَى
- حديث النفس كقول الشاعر:
إذا حَدَّثَتْكَ النَّفْسُ أَنَّكَ قادِرٌ * عَلَى ما حَوَتْ أَيْدِي الرِّجالِ فَكَذِّبِ
- ما يستقر في الفؤاد من أفكار ومشاعر كقول الشاعر:
 لا تُعْجِبَنَّكَ مِنْ خَطِيبٍ خُطْبَةٌ * حَتَّى يَكونَ مَعَ لكَلامِ أصِيلَا
إِنَّ الكَلامَ لَفي الفُؤادِ وإِنَمـا  * جُعِلَ اللَّسانُ عَلَى الفُؤادِ دَلِيلَا

سل الأستاذ Ask the Teacher
نص Text
فيديو Video
ارفع ملفا Upload a file
اختر ملفا من جهازك
Select the file in your computer
للاستفادة من هذه الخدمة الرجاء الدخول عن طريق Sign in with

مَتْنُ الآجُرُّومِيَّةِ (النَّصُّ الأَصْلِيُّ):

"الْكَلامُ هُوَ اللَّفْظُ الْمُرَكَّبُ المُفيدُ بِالْوَضْعِ، وأقْسامُهُ ثَلاثَةٌ: اسْمٌ، وفِعْلٌ، وحَرْفٌ جاءَ لِمَعْنًى".

مواد أخرى More